انفوغرافيكبيئة

قائمة التراث العالمي الطبيعية في خطر بسبب التغير المناخي

ثلث المواقع في قائمة اليونسكو للتراث العالمي مهددة

كشف تقرير جديد من اليونسكو عن مدى تعرض المواقع التي تصنّفها المنظّمة على قائمة التراث العالمي الطبيعية للخطر.

قدّرت المنظّمة أن 36 في المئة من المواقع (على الصعيد العالمي) ضمن دائرة الخطر، وتشكّل أخطار التلوّث الجوّي وتغيّر المناخ والاستهلاك السياحي الجائر أبرز التهديدات.

المنطقة التي تحوي أكبر نسبة من هذه المواقع هي أمريكا الوسطى ومنطقة البحر الكاريبي حيث صُنِّف 55٪ منها ضمن دائرة الخطر.

اقرأ أيضًا الاحتباس الحراري يمهل كوكب الأرض 12 سنة فقط

إنّ هذه الأخطار لم تكن في الحسبان قبل عدّة سنوات، وزادت مؤخّرًا بسبب ارتفاع وتيرة التغيّر المناخي، وبذلك يُضاف عبئًا جديدًا على قائمة التراث العالمي، لأنّ المواقع الأثريّة الثقافيّة المصنّفة على تلك القائمة أيضًا تعاني من بعض الأخطار لكن بطريقة أخرى، حيث تقع العديد من مواقع التراث العالمي في مناطق ساخنة وغير آمنة بسبب الثورات والحروب.

في تشرين الثاني/ نوفمبر 1972 وقّعت اليونسكو اتفاقية لحماية التراث الثقافي المشترك للبشرية. ومنذ ذلك الحين ، نما البرنامج ليصبح واحداً من أكثر الاتفاقيات الدولية مصادقةً على مستوى العالم، حيث صادقت عليها 193 دولة.

وتحوي القائمة 1092 موقعًا للتراث العالمي في جميع أنحاء العالم منها 845 موقعًا ثقافيًا و 209 مواقع طبيعيّة و 38 منها مزيج ثقافي وطبيعي.

تحتلّ إيطاليا الصدارة بأكثر عدد لمواقع التراث العالمي بـ 54 موقعًا. معظمها ثقافية وأشهرها هي برج بيزا، والبقايا الأثرية في بومبي. وتأتي الصين في المركز الثاني برصيد 53 موقعًا، في حين تأتي إسبانيا في المركز الثالث برصيد 47 موقعًا.

وتحوي البلدان العربيّة مجتمعةً 84 موقعًا، من بينها 76 ثقافي، و5 طبيعي، و3 مزيج.

تتصدّر الدول العربيّة الممكلة المغربية بتسعة مواقع، تونس 8 مواقع، مصر والجزائر 7، سوريا 6، لبنان والعراق والأردن وعُمان وليبيا والسعودية 5، اليمن 4، السودان وفلسطين 3، قطر والإمارات 1.

اقرأ أيضًا نسبة دمار حلب حسب صور الأقمار الصناعية

أي إنّ 23 موقعًا عربيًّا يقع ضمن دول تجري فيها حروبٌ وإنّ عددًا منها قد تعرّض لضرباتٍ عنيفة بالفعل مثل المدينة القديمة في حلب وقلعتها الأثريّة، والمدن المنسية في محافظة إدلب (وهي مجموعة من 40 موقعًا أثريًا مبعثرة في ريف إدلب شمالي سوريا)، ومدينة تدمر الأثرية، بالإضافة لمدينة بصرى في محافظة درعا، وقلعة صلاح الدين في وسط سوريا.

اقرأ أيضًا دمار مدينة تدمر – صور حديثة

في تشرين الأول/ أكتوبر من العام الماضي أعلنت كلّ من الولايات المتحدة و “إسرائيل” أنّهما ستنسحبان من اليونسكو  بذريعة “التحيّز المستمرّ ضدّ إسرائيل”.

اقرأ أيضًا مؤشر الخطورة والأمان في البلدان

مصادر

https://whc.unesco.org/en/list/stat

https://portals.iucn.org/library/

 

الوسوم
إغلاق