انفوغرافيكمؤشرات

مؤشّر التوازن بين العمل والحياة 2019

يتمتع الناس في هولندا بأفضل توازن بين العمل والحياة، وفقا للنتائج التي توصّلت إليها مؤخرًا منظّمة التعاون الاقتصادي والتنمية (OECD) .

الجانب الأكثر أهّمية لتحقيق توازن صحي بين العمل والحياة هو مقدار الوقت الذي يقضيه الناس خارج العمل.
يأخذ المؤشر أيضًا في الحسبان وقت الفراغ والوقت الشخصي، ومعدل توظيف الأمهات، والفجوات بين الجنسين في الأجور، وعوامل أخرى.

يشير مؤلفو مؤشر التوازن بين الحياة والعمل إلى أن “الأدلة تشير إلى أن ساعات العمل الطويلة قد تضر بالصحة الشخصية، وتعرض السلامة للخطر وتزيد من التوتر”.

في هولندا، يعمل 0.4 في المئة فقـط من الموظفين لساعات طويلة جدًا (50 ساعة أو أكثر في الأسبوع)، وهذا أقلّ من السنة الماضية (حيث بلغت النسبة 0.5 % في 2018) وبكلّ الأحوال هذا أدنى معدل في منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية حيـث يبلغ المتوسط 11 في المئة.

الدول الأفضل في مؤشر التوازن بين الحياة والعمل

مؤشر التوازن بين العمل والحياة الدول العشرة الأفضل
مؤشر التوازن بين العمل والحياة الدول العشرة الأفضل

وبالمقارنة، فإن حوالي 11٪ من الموظفين الأمريكيين يعملون لساعات طويلة جدًا، وبالتـالي فإن الولايات المتّحدة ليست ضمن المراكز العـشرة الأولى. وهي تحتلّ المرتبة 27 من بين 40 بلدًا التي شملتها الدراسة.

كـما أنّ الولايات المتحدة هي الدولة الوحيدة في منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية التي لا تملك سياسة إجازة الأمومة مدفوعـة الأجر، عدا ثلاث ولايات تقدّم تلك الإجازات.

بينما يعد الكولومبيون من بين أكثر من يعانون من اخلال مؤشر التوازن بين العمل والحياة، كما أنّ حياة المكسيكيين ليست أفضل بكثير.

الدول الأسوأ على مؤشر التوازن بين العمل والحياة 2019

مؤشر التوازن بين العمل والحياة الدول العشرة الأسوأ
مؤشر التوازن بين العمل والحياة الدول العشرة الأسوأ

وتتبعهما تركيا التي كانت في المركز الأخير في السنة الفائتة بينما احتلت هذا العام المركز الثالث كأسوأ توازن بين الحياة والعمل، وبالنظر للأرقام التي حققتها في هذا المؤشر لا نلاحظ فرقًا واضحًا، إنّما المكسيك وكولومبيا هما اللتان انخفض ترتيبهما لما دون ترتيب تركيا.

حيث وصلت نسبة الذين يعملون لأوقات طويلة جدًا في تركيا الثلث 32.6 % وهي النسبة الأعلى للدول التي شملتها الدراسة.

قد يعجبك أيضًا مؤشر حياة العامل 2018

شملت الدراسة الدول الأعضاء في منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية البالغ عددها 35 دولة (بالإضافة إلى روسيا والبرازيل وجنوب إفريقيا).

ترتيب الدول حسب مؤشر التوازن بين الحياة والعمل 2019

ترتيب الدول حسب مؤشر التوازن بين الحياة والعمل 2019
ترتيب الدول حسب مؤشر التوازن بين الحياة والعمل 2019
  1. هولندا
  2. ايطاليا
  3. الدانمارك
  4. إسبانيا
  5. فرنسا
  6. ليتوانيا
  7. النرويج
  8. إنكلترا
  9. ألمانيا
  10. السويد
  11. سويسرا
  12. روسيا
  13. هنغاريا
  14. لوكسمبورغ
  15. فنلندا
  16. إيرلندا
  17. أستونيا
  18. سلوفاكيا
  19. تشيك
  20. سلوفينيا
  21. كندا
  22. اليونان
  23. البرتغال
  24. لاتفيا
  25. النمسا
  26. بولندا
  27. البرازيل
  28. المملكة المتحدة
  29. الولايات المتحدة
  30. نيوزيلاند
  31. أستراليا
  32. جنوب أفريقيا
  33. أيرلندا
  34. تشيلي
  35. “إسرائيل”
  36. اليابان
  37. كوريا
  38. تركيا
  39. المكسيك
  40. كولومبيا

اقرأ أيضًا مؤشّر التوازن بين العمل والحياة 2018

الوسوم

اترك تعليقاً

إغلاق