أخبار

هل ستصبح ماكنزي بيزوس المرأة الأكثر ثراءً في العالم؟

الحصول على الطلاق صعب. لكن في بعض الأحيان ، يمكن أن يكون هناك آثار جانبية مدهشة. مثلاً، قد تصبح أغنى امرأة في العالم.

بعد أن أعلن مؤسس الأمازون جيف بيزوس وزوجته السابقة ماكنزي ، انفصالهما يوم الأربعاء، أفاد موقع المشاهير TMZ أنه من الممكن أنّ نصف ثروة بيزوس المذهلة البالغة 136 مليار دولار قد تذهب إلى ماكينزي. وقال الموقع إنه من غير الواضح ما إذا كان أغنى رجل على قيد الحياة وزوجته قد وقعا على اتفاق ما بعد الزواج.

لو كانت ماكينزي بيزوس ستحصل على نصف ثروة زوجها ، فإنها ستصبح أغنى امرأة في العالم بين عشية وضحاها – وهو منصب تشغله حاليا واليمارت – أليس والتون برصيد 46 مليار دولار

ومثل جميع النساء الأخريات اللواتي يتصدرن لائحة ترتيب فوربس ، كانت ماكينزي قد حصلت على ثروتها بالميراث من قريب أو زوج ثري.
يذكر أنه من بين أغنى 100 ملياردير في قائمة 2018 ، هناك عشر نساء.

وهذا إنْ حصل فإنّ جيف بيزوس بعد فقدانه نصف ثروته (68) مليار دولار سيهبط للمركز الرابع فقط في قائمة أغنى المليارديرات.

الوسوم

اترك تعليقاً

إغلاق