انفوغرافيكتقنية

تاريخ مشغلات الموسيقى المحمولة

قدمت Sony أول جهاز Walkman في عام 1979 كان مشغل الكاسيت المحمول الشامل.

لقد حررت عشاق الموسيقى في جميع أنحاء العالم من قيود القدرة على الاستماع إلى أغانيهم المفضلة فقط في المنزل أو أثناء قيادة السيارة وقدمت الموسيقى في كل مكان.

الكثير من الناس الذين اعتبروا جهاز Walkman “رمزًا قويًا لمستقبل إلكتروني غير اجتماعي” اعترضوا وتخوفوا وأصابهم “قلق بشأن مصير البشرية”.

بعد 40 عامًا اعتاد الناس على الاستماع إلى الموسيقى (أو البودكاست) أينما ذهبوا.

ويطرح منتقدو الابتكارات الحديثة مثل AirPods من Apple نفس الحجج كما كانوا دائمًا، حيث يزعمون أن الاستماع إلى الموسيقى أثناء التجوال تصرف معادٍ للقيم المجتمعية وخطير وبغيض بشكل عام.

بفضل الهواتف الذكية وخدمات البث وسماعات الرأس اللاسلكية، أصبحت الموسيقى الآن أكثر قابلية للاستماع أثناء التنقل من أي وقت مضى.

يظهر الرسم البياني التالي العديد من المعالم البارزة في الرحلة التي بدأت بأول جهاز Walkman في عام 1979 ويبدو أنها اكتملت تقريبًا في عام 2019: بميزات التحرير التام للموسيقى.

الوسوم

اترك تعليقاً

إغلاق