إحصاءاقتصادمقالات المحطة

أين تساهم السياحة بأكبر دعمٍ اقتصاديّ؟

مع تحسّن الطقس قد لاح الصيف في الأفق. وهذا يعني أنّ الفنادق والمطاعم وأماكن الجذب السياحيّ في المناطق السياحيّة في جميع أنحاء العالم تهيّئ نفسها لموسم العطلات المربح.
ومن المؤكّد أنّ السياحة تحدث فرقًا من خلال خلق فرص العمل على المستوى الاجتماعي، لكنّها توفّر أيضًا مساهمةً كبيرةً لبعض الاقتصادات الرئيسيّة.

إسبانيا تقود السياحة العالميّة

تميل بعض البلدان إلى التأثّر اقتصاديًّا بالسياحة أكثر من غيرها، ووفقًا لتقرير منظّمة التعاون الاقتصادي والتنمية الأخير، تحصل إسبانيا على وجه الخصوص على دعم صحّي من المصطافين كلّ عام. ففي عام 2017، تمّ جذب 82 مليون سائح إلى إسبانيا بسبب مناخها الدافئ، والشواطئ المميّزة، والثقافة النابضة بالحياة، وشبكة النقل الفعّالة. وهذا يجعلها ثاني أكثر الدول زيارةً على مستوى العالم، ووفقًا للحكومة الإسبانيّة، فقد أنفقوا 87 مليون يورو.

استنادا إلى تلك الأرقام ليس من المفاجئ أنّ السياحة تشكّل جانبًا رئيسيًا من الاقتصاد الإسباني.
ووجد البحث الذي يحمل عنوان “اتجاهات وسياسات منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية في مجال السياحة لعام 2018” أنّ السياحة تمثّل 11 في المئة من الناتج المحلي الإجمالي لإسبانيا في عام 2016.
أيضًا السياحة مهمّة في البرتغال المجاورة حيث شكّلت 9.2 في المئة من الناتج المحلي الإجمالي في نفس العام.
في بلدان مثل ألمانيا واليابان حيث يتّجه الاقتصاد نحو الصناعة وقطّاع الخدمات، لا يمكن الشعور بتأثير السياحة بقوّة. فقد استحوذت على 3.9 في المئة من الناتج المحلّيّ الإجماليّ في ألمانيا في عام 2016 بينما كانت في اليابان 1.9 في المئة فقط. أمّا في الولايات المتّحدة فقد ساهمت في 2.7 في المئة من الناتج المحلّيّ الإجماليّ في عام 2016 فقط.

 

عن تقرير اتّجاهات وسياسات منظّمة التعاون والتنمية في الميدان الاقتصادي 2018:

يحلّل تقرير عام 2018 أداء السياحة واتّجاهات السياسة في 49 دولة ومنظّمة وشريك اقتصادي.
وهو يسلّط الضوء على الحاجة إلى نُهُج متماسكة وشاملة لصياغة السياسات السياحية، وأهمّيّة اقتصاد السياحة، بالإضافة لبيانات تشمل السياحة المحلّيّة والداخليّة والخارجيّة، والمشاريع والعمالة وحصّة السياحة الداخليّة.
تستكشف الفصول الموضوعيّة في التقرير كيف يمكن لفهم الآثار المحتملة للتوجّهات الكبرى تحسين صياغة مستقبل السياحة، والحاجة إلى التحوّل نحو الاستثمار والتمويل من أجل نموّ السياحة المستدامة.

نُشِرت هذه المقالة في المحطة بتاريخ 18-5-2018

 

الوسوم

اترك تعليقاً

إغلاق