الرئيسية / أخبار / نتائج أولمبياد الرياضيات العالمي 2017 آسيا تكتسح العالم

نتائج أولمبياد الرياضيات العالمي 2017 آسيا تكتسح العالم

صدرت نتائج أولمبياد الرياضيات الدولي لعام 2017 المقام في البرازيل في مدينة ريودي جانيرو بمشاركة 615 متسابق بينهم 62 فتاة فقط. ((الأسئلة باللغة العربيّة في الأسفل))

وقد جاء في المركز الأول ثلاثة طلاب معاً حقّق كلّ منهم 35 نقطة من أصل 42 نقطة وهم:

أمير مجتبى صبور (إيران) وهي المشاركة الثانية له حيث حقق المركز 137 في العام الماضي ونال ميدالية فضية.

يوتا تاكايا (اليابان) وهي المشاركة الأولى له.

هوي هوانغ (فيتنام) وهي المشاركة الأولى له.

وقد نالت إيران هذه السنة ميداليتين ذهبيّتين وثلاثة فضية وواحدة برونزية.

و نالت اليابان ميداليتين ذهبيتين واثنتين فضيتين واثنتين برونزيتين.

بينما نالت فيتنام أربع ميداليات ذهبية وواحدة فضية وواحدة برونزية.

أما العدد الأكبر من الميداليات الذهبية فقد حققته كوريا الشمالية حيث أحرزت ست ميداليات ذهبية أي أنّ كلّ أعضاء الفريق نالوا ميداليات ذهبية، لكن أعلى نقاط أحرزها أعضاء فريق كوريا الشمالية كانت 29 نقطة.

وكذلك أحرزت الصين خمس ميداليات ذهبية وكان المتسابق الصيني كيويو رين قد احتل المركز الرابع بـ32 نقطة.

وأحرزت كل من المملكة المتحدة والولايات المتحدة وتايلاند ثلاث ميداليات ذهبية لكل منها.

عربياً

حققت السعودية أعلى مركز عبر المتسابق عمر توفيق الربيع وجاء في المركز 49 محرزاً 24 نقطة وبالمجموع فقد نالت السعودية فضيتان وبرونزيتان وميدالية شرف.

جاءت بعد السعودية سوريا حيث حقق المتسابق مارك جبور المركز 82 محرزاً 21 نقطة، وبالمجموع فقد حصلت سوريا على فضية واحدة وخمس ميداليات شرف.

أما تركيا فأفضل مركز حققته 103 عبر إلكر جان شيشِك، كما نالت ثلاث برونزيات وميداليتي شرف.

وهنا لا ينفع عامل الجمهور أو الأرض أبداً، حيث إنّ أفضل ما حقّقه فريق البرازيل هو المركز 82 بـ 21 نقطة.

أمّا عن طريقة حساب الميداليات فهي كما يلي:

العلامة العظمى للنقاط هي 42 علامة عبر ستة أسئلة لكلّ سؤال 7 درجات

من يحصل على 25 نقطة فما فوق ينال ميدالية ذهبية

من يحصل على 19 نقطة فما فوق ينال الميدالية الفضية

من يحصل على 16 نقطة فما فوق ينال البرونزية

من يحلّ مسألة كاملة بشكل صحيح ينال ميدالية شرف (ولا ينال ميدالية شرف من لم ينجز مسألة كاملة بشكل صحيح حتى لو أحرز 8 نقاط)

في 2017 نالَ 48 متسابق الميدالية الذهبية، و90 الفضية، و153 البرونزية، و222 ميدالية شرف.

وبعد صدور النتائج انتشرت موجة عارمة من الاستياء على مواقع التواصل الاجتماعي بشأن النتائج العربية الخجولة، وعن هذا الموضوع قال الأستاذ محمد علي عبدالقادر وهو مدرّب في الفريق السوري: “إنّ أولمبياد الرياضيات غير مخصّص للطلبة العاديين أو حتى المتفوّقين، بل هو للطلبة الأكثر تميّزاً في العالم” وأضاف أيضاً: “إنّ الأولمبياد هو فرصة لاكتشاف علماء الرياضيات المستقبليين على مستوى العالم، لذا من الطبيعي جدّاً أن تجد طلابنا لم يحلّوا سوى مسألة واحدة”.

وعن ارتباط هذه النتائج بنوعيّة المناهج التي تُدرّس في الدول العربيّة قال الأستاذ أحمد قباعة: “إنّ طريقة الحكم على قوّة المنهج في العالم العربي ما زالت تعتمد على مدى صعوبة الامتحانات التي تجريها وزارات التربية دون النظر إلى المعلومات التي يضمها المنهج، ومازالت الدول العربية تتنافس في زيادة الصعوبة دون تغيير جوهر المنهج والذي لا أجد له إلا الأهمّيّة التاريخيّة” وأضاف أيضاً: “بعد اطلاعي على مناهج وامتحانات الرياضيات الأوربيّة وحتّى التركيّة وجدتُ أنّ منظومة المناهج والامتحانات تهتّم برفع مستوى إدراك الطالب للعالم من منظور الرياضيّات وليس قياس قدرة الطالب على الحفظ رغم أنّ طريقة الامتحان أسهل مما اعتدنا عليه نحن”.

أمّا عن سيطرة دول آسيا على المراكز الأولى ومعظم الميداليات الذهبية فقد قال الدكتور سامر سكري: “إنّ تحوّل العديد من الدول الآسيوية من دول عالم ثالث إلى دول متقدمة سببه الرئيس هو الاهتمام بالعلوم الأساسية وعلى رأسها الرياضيات التي تحكم الاقتصاد وهو عصب الحياة الحالية، وهذا ما نشاهد نتائجه سواء في المسابقات الدولية أو في المنجزات الاقتصادية والتكنولوجية”.

بقي أن نذكر إنّ المونديال العالمي القادم للرياضيات سيقام في رومانيا بين 3 و14 تموز يوليو 2018 وهذا هو الموقع الرسمي له http://www.imo2018.org

أسئلة المونديال باللغة العربيّة.

 

 

 

 

اترك تعليقاً