اقتصاد

الصين تزوّد الولايات المتّحدة بالجزء الأكبر من وارداتها من الألعاب النارية

بالنسبة للأمريكيين الذين يتطلّعون لشراء مفرقعات وطنيّة الصنع من أجل الاحتفال بيوم الاستقلال سيكون من الصعب عليهم الحصول على ألعاب نارية أمريكية الصنع.

معظم المفرقعات والألعاب النارية الأخرى المعروضة للبيع في جميع أنحاء البلاد تأتي من الصين.
في العام الماضي شكّلت الصين ما يقرب من 96 في المئة من إجمالي واردات الألعاب النارية الأمريكية، والتي بلغت حوالي 268 مليون دولار ، وفقًا لموقع ValuePenguin.

نظرًا لوجود ما يقرب من 14000 عرض للألعاب النارية في الرابع من تموز/ يوليو (يوم الاستقلال)، فإنّ قطاع الألعاب النارية يشكل مناسبة تجارية كبيرة. ومن المثير للاهتمام أن رجلًا واحدًا يقود تجارة الألعاب النارية عبر المحيط الهادئ واسمه دينج يان تشونغ، وهو رجل الأعمال الصيني الذي تُعرف شركاته “السيد دينغ”، حيث تقوم شركاته بإدخال حوالي 70 بالمئة من الألعاب النارية إلى الولايات المتحدة.

على الرغم من أن الصين تمثل الجزء الأكبر من تجارة الألعاب النارية، إلا أنّ الولايات المتحدة تعتمد على العديد من البلدان الأخرى للواردات. حيث تأتي إسبانيا في المرتبة الثانية من حيث قيمة الواردات بما يزيد قليلاً عن 5 ملايين دولار، وهو مبلغ ضئيل مقارنة بالصين.
في المجموع استوردت الولايات المتحدة حوالي 280 مليون دولار من الألعاب النارية في العام الماضي.

Where Do Americans Really Get Their Fireworks From?
الوسوم

اترك تعليقاً

إغلاق