اشتراك كاسبر
جريدة الغربان والنوارسساخر

سائق سيارة أجرة يصاب بالشلل بعد استخدام ضوء الغماز في الانعطاف لليسار

أصيب سائق سيارة أجرة بمأساة صحية مروّعة بعدما تعرّض لحادث مفاجئ أثناء قيادته في أحد شوارع المدينة المزدحمة يوم أمس، حيث ارتكب خطأً فادحًا بتشغيله ضوء الغماز الايسر قبل محاولته الانعطاف لليسار، مما أدّى إلى تعرّضه للشلل جزئي في يده اليسرى.

وفقًا للمعلومات الواردة من شهود العيان والسلطات المحلية، كان السائق (ش ش) البالغ من العمر 35 عامًا يقلّ أحد زبائنه من السيّاح الأجانب عندما وقع الحادث، وحاول السائق القيام بالانعطاف الآمن لليسار على إحدى الإشارات المرورية، ولكنه بدلاً من الانعطاف الصحيح السريع دون إعطاء أيّة إشارة للسائقين الأوغاد خلفه، قام بشغل ضوء الغماز الذي يشير إلى تغيير مسار السيارة.

بمجرد تشغيل ضوء الغمّار، أصيب ثلاثة سائقين خلفه بنوبة ضحك قوية أفقدتهم السيطرة على سيّاراتهم، بينما أطلق سائق رابع كان يقود شاحنة لعنة مُكَبرَتة على سائق الغمّاز ممّا أصاب يده بالشلل، أدّى فقدان السيطرة على أربع سيّاراتٍ معًا إلى حادث متسلسل لأكثر من عشرين سيارة.

نُقِل سائق الغمّاز مباشرة إلى مشفى الأمراض العقلية والنفسية لمعرفة فيما إذا كان هناك مشاكل نفسية أو عقلية لديه، كما فتحت السلطات تحقيقًا رسميًا للوقوف على ملابسات الحادث ومعرفة دوافع سائق الغمّاز من ذاك الفعل الشنيع وهل تقف خلفه جهات خارجية أم إنّه قام بجريمته لأسباب ذاتية.

من جهته صرّح الجاويش (ا ح) كبير منظّمي طابور التكاسي في زاوية الأصدقاء بإنّ: “زاوية الأصدقاء تتبرأ تمامًا من السائق (ش ش) لأنّه قام بفعلٍ منافِ للأخلاق السائقية والأعراف الشوفيرية وتنمّ عن جُبن وقلّة حيلة وانعدام للثقة بالنفس وهذا ليس من شيمنا وأخلاقنا”.

يُذكر أن هذه الحادثة تسلط الضوء على أهمية اتباع قواعد السلامة المرورية وتجنب استخدام الغمازات أو الالتزام بالقوانين الرسمية المكتوبة في كراسات مدارس السواقة، حيث يمكن أن تؤدي مثل هذه الأخطاء إلى حوادث خطيرة تؤثر على الأرواح والممتلكات.

سائق سيارة أجرة يصاب بالشلل بعد استخدام ضوء الغماز في الانعطاف لليسار

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى