سونديلز

هل تظن أن أجر المعلق المحترف عالياً؟ فلتدرك قيمة ما يقدمه لك!

لماذا يأخذ المعلّقون أجورًا عالية؟

جميعنا نعرف شخصًا ما ضمن دائرة معارفنا المهنيّة أو الاجتماعيّة والذي يتمتّع بصوتٍ جذّاب بشكلٍ طبيعيّ. صوته يأسر الفؤاد ويلهمك بنبرته الطبيعيّة.

لذا فمن الطبيعي عندما تفكّر فيما بعد بإنشاء عرض تقديمي (شرائح) أو ندوة عبر الإنترنت أو حتّى مقدّمة ترحيبيّة عبر المجيب الآلي لإحدى الشركات، أن تسأل نفسك: “هل بإمكان أحد مساعدتي؟”

لكن عليك الحذر من الوقوع في هذا الفخ، وبكلّ الأحوال فإنّ التعاقد مع معلّق محترف سيوفّر عليك بشكلٍ لا يُصدَّق.

متى تحصل على شريك عمل لتنفيذ التعليق الصوتي المناسب لك؟
لديك الكثير من الأسباب الوجيهة والتي تجعلك تتقرّب من زملائك في العمل لمساعدتك في تنفيذ التعليق لمشروعك. مثلًا عندما يكون مشروعك بلا ميزانيّة على الإطلاق، أو إذا كانت تقوم بشيءٍ ما للمتعة فقط أو للتطوير المهنيّ.

ومع ذلك، عندما يكون المشروع مهمًّا أو موجّه للجمهور وليس ضمن دائرة ضيّقة، ستجد أنّ المعلّقين المحترفين يمكنهم تقديم ما هو أكثر من مجرّد موهبة داخليّة.

القيمة التي يضيفها المعلّقون والتي لا تُقدَّر بثمن

يجب عليك أن لا تخلط بين “التحدّث” و “التعليق الصوتي” وإن كان يبدو صوت أحمد ممتعًا في الاجتماع، فهذا لا يعني أنّه يملك الإجرائيّات الصحيحة لإعطاء الصوت اللازم لمشروعك السِمات الشخصيّة والانطباع العامّ المناسبين له.

وقد شرَع المعلّقون المبتدئون في اتّباع دورات لتحسين أدائهم الصوتي وقدراتهم على تطويع أصواتهم لتناسب نطاقًا عريضًا من الاستخدامات.

 

فيما يلي قائمة بأهم الأسباب التي تجعل المعلّق المحترف أفضل رهان لمشروعك:

1. جمهورك سيشعر برسالتك

بمجرد سماع الفرق بين المقطع النصّي الذي “يُقرأ بصوتٍ عالٍ” فقط، وذاك الذي “تدبّ فيه الحياة” بحنجرة المعلّق المحترف، لن تنساه أبدًا.

ستشعر كيف تُقرأ الكلمة وتتغيّر جذريًّا اعتمادًا على معناها وعلى السياق الذي أتت ضمنه، وكيف أنّ المعلّق قد تمكّن من الإحاطة بكلّ هذه المعاني وأظهرها لك بصوته.

في مُلتقَى فويس ليفل آب في سان فرانسيسكو قام ميكا بارو المنتج الإبداعي ومحلّل المحتوى في أليسون+بارتنرز بتلخيص الأسباب التي دفعته للبحث عن المعلّقين المحترفين بدلًا من الموهوبين لمشاريع شركة PR.

قال ميكا ” نحن نحبّ رؤية أنفسنا كرواة قصص”، وأضاف:

إنّ الغرض من سرد القصّة هو استحضار العاطفة المنشودة، هذه العاطفة نحصل عليها من خلال الصوت المناسب

إنّ القراءة الاحترافيّة تجبر الجمهور على الاستماع ثمّ دفعه للاتّجاه العاطفي الصحيح، أليس هذا هو ما تريده!

2. لا ترضَ بصوتٍ جيّد بينما يمكنك الحصول على أفضل صوت

لديك فرصةٌ واحدةٌ فقط لتكوين انطباع أوّل جيّد، هل ستترك هذه المسؤولية بين يدي معلّق “لا بأس به”؟

وفقًا لتقرير ميول 2017 الصادر عن فويس.كوم يتّجه الجمهور للاستماع إلى أصوات تبدو مألوفة له، أكثر من أيّ وقتٍ مضى.

لن توظّف جدّة تبلغ من العمر ثمانين عامًا لعرض ملابس اللياقة البدنية للمراهقين، فلماذا قد ترضى بأيّ شيء أقلّ من الصوت الذي تعلم أنّه سيؤدّي إلى اتّصال شخصي مع جمهورك؟

يقول ميكا عن العمليّة التي يتابعها هو وفريقه في أليسون+بارتنرز قبل اختيار المعلّق الصحيح

نتبادل الآراء لأربعين ساعة على الأقلّ بشأن الصوت والموهبة المناسبين لأداء سيناريو ما

هناك العديد من الأفراد الموهوبين (بما في ذلك أكثر من 1700 من المعلّقين المسجّلين في سونديلز) مِمّن يمكنهم المساعدة في إكمال مشروعك من أيّ مكانٍ في العالم، وذلك بفضل التكنولوجيا الرقميّة والتقدّم في تقنيّات التسجيل.

بكلّ صدق الصوت المثالي ينتظركم هنا

3. يمكنك أيضًا الحصول على أفضل أداء

قد تستغرب عندما تعلم أنّ المعلّقين يقومون بإجرائيّات فيزيائيّة بحتة (حركات اليدين والجسد عمومًا) عندما يتعلّق الأمر بتنفيذ أفضل أداء ممكن.

تقول إلين كلارك مدرّبة المعلّقين ومؤلّفة كتاب التدريب على التعليق، ومؤسِّسة فويس ون “إذا لم تتحرّك، سيموت الصوت” -تقصد بالحركة أن يتفاعل المعلّق بحركات الجسد واليدين أثناء تأديته دورًا ما-

خلال مُلتقَى فويس ليفل آب في سان فرانسيسكو، قالت إيلين:

إنّ الأداء الذي يُقَدَّم دون حركة سيبدو كما لو كنتَ في حفلةٍ لا تودّ أن تكون فيها

ولكن يقف خلف الأداء الفيزيائي العواطف والتنوّع الهائل بالطرق التي يمكن من خلالها قراءة النصّ. إنّ المعلّقين لديهم المهارة في قراءة هذه التفاصيل الدقيقة، ويمكنهم توفير مجموعة متنوعة من طرق الأداء حتى يتناسب أحدها مع رسالتك.

تقول إريكا لوتز المدير الإبداعي في لوموسيتي، وقد تكلّمت في حدث فويس ليفل آب في سان فرانسيسكو ” هناك الكثير من أوجه التشابه بين العديد من أشكال الفنون الإبداعية” وتضيف إريكا:

القراءة الجيّدة تتضمّن قراءة سريعة إجماليّة للنصّ بالعيون أثناء نطق الكلمات بسرعتها الطبيعية، هذه الأشياء تحدث بشكلٍ طبيعيّ في اللحظة التي يرتبط بك الجمهور الذي تتحدّث إليه

4.ستحصل على داعم لك في صياغة نصّك

لا شكّ أنّك قضيت الكثير من الوقت في تنقيح النصّ وتحسينه، إلّا أنّ الطريقة التي يُقرَأ بها المحتوى في عقلك ثمّ يُتَرجَم إلى كلماتٍ منطوقة قد يسبّب بعض المشاكل.

يُدَرَّب المعلّقون على التقاط كلًّا من المشاكل السمعيّة والهيكلية التي قد تفقِد المستمع تركيزه.

الحصول على خبير متعاون قادر على قراءة نصّك، سيزوّدك بتشكيلة من العواطف، ويوفّر لك التعديلات الصغيرة لتجعل من رسالتك مفعمة بالقوّة والحيويّة.

5. توظيفك للمحترف سيدوم لفترة أطول (وربّما بكلفة أقلّ)

على الرغم مما قد يعتقده الكثير من الناس، هناك بعض الأشياء التي لا يمكن حلّها في مرحلة ما بعد الإنتاج.

وفي حين أنّك قد تشعر بأنّك “توفّر المال” عندما تستعين بصوت صديقك الجميل، فإنّ التكلفة (من حيث الوقت والمال) للتحرير والتعديل يمكن أن تزداد أسرع ممّا تتوقّع!

من خلال الحصول على القراءة الصحيحة بالجودة الصحيحة، ستجعل استثمارك يدوم أطول وتحمي نفسك من المحاولات المكلفة في “إنقاذ العمل”.

هل تريد معرفة المزيد حول العمل مع المعلّق المحترف؟

استكشف العروض التوضيحية، واطّلع على سير العمل واسكتشف المشاريع الرائعة التي نفّذها معلّقو سونديلز بالإضافة إلى إدراج مشروعك وتلقّي العروض.

نُشِرت هذه المقالة في سونديلز بتاريخ 18 تشرين الأول/ أوكتوبر 2018

الوسوم

اترك تعليقاً

إغلاق